الدرس اللغوي: الطباق والمقابلة للأولى باكلوريا مسلك العلوم والتكنولوجيات

الدرس اللغوي: الطباق والمقابلة

الأولى باكلوريا مسلك العلوم والتكنولوجيات

الأمثلة :
1 – قال تعالى : (لا اله إلا هو يحيي ويميت ربكم ورب آبائكم الأولين ) س.الدخان.الآية (8)
2- يقال : ( الدهر يومان : يوم لك ويوم عليك )
3 – قال الشاعر : والشيب ينهض في الشباب كأنه ليل يصيح بجانبيه نهار
4 – قال تعالى : ( ولا تخشوا الناس و اخشون ) س. المائدة .الآية : (44).
5- قال تعالى : ( فليضحكوا قليلا وليبكوا كثيرا )س.التوبة .الاية(83)
التحليل :
أ)الطباق :
تأمل الأمثلة الأربعة الأولى ، وستلاحظ أن كلا منها يتضمن ثنائية لفظية ، على المستوى الدلالي :
يحيي / يميت – لك / عليك – الشيب / الشباب – ليل / نهار – لا تخشوا / اخشون
لاحظ طبيعة العلاقة التي تجمع بين طرفي كل ثنائية ستجد أنها تدل على التضاد.
تسمى هذه الظاهرة في البلاغة بالطباق
استنتاج : الطباق هو الجمع بين اللفظ وضده ، وهو نوعان : طباق إيجاب :وهو إيراد الفظين المتضادين في صيغة الإثبات. طباق سلب : وهو ما اشتمل احد ضديه على مكون النفي.
* يشمل طباق الإيجاب أنواع الكلمة الثلاثة :
1- طباق إيجاب بين حرفين ( لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت )
2- طباق إيجاب بين فعلين ( وأنه هو أضحك وأبكى )
3- طباق إيجاب بين أسمين ( خير المال عين ساهرة لعين نائمة )
وللطباق صورتان
1 ـ طباق بين متجانسين : وهو الذي يكون بين اسمين أو فعلين أو حرفين ، نحو قوله تعالى :
” وتحسبهم أيقاظاً وهم رقود ”
” تؤتي الملك من تشاء وتنزع الملك ممن تشاء وتعز من تشاء وتذل من تشاء ”
” لها ما كسبت وعليها ما اكتسبت ”
2 ـ طباق بين غير متجانسين : وهو الذي يكون بين اسم وفعل ، نحو :
” أو من كان ميتاً فأحييناه ”
فائدة الطباق توكيد المعنى وتوضيحه ( وبضدها تتميز الأشياء)
ب) المقابلة :
لاحظ المعطى الخامس ، { فليضحكوا قليلا وليبكوا كثيرا }. التضاد هنا مركب بين أكثر من ثنائية لفظية ، عكس الطباق الذي يأتي في صورة بسيطة كما هو الشأن بالنسبة للأمثلة السابقة. لاحظ أيضا أن كل ثنائية يخضع ترتيبها للتوازي. استنتاج : المقابلة هي أن يؤتى في الكلام بمعنيين أو أكثر ثم يؤتى بما يقابل ذلك على الترتيب .
ملحوظة : أدنى ما تتكون منه المقابلة متناقضان ومتناقضان ، ومن أمثلة المقابلة:
1- مقابلة بين أثنين واثنين مثل ( كدر الجماعة خير من صفو الفرقة )
2- مقابلة ثلاثة بثلاثة مثل :ما أحسن الدين والدنيا إذا اجتمعا وأقبح الكفر والإفلاس بالرجل
3- مقابلة أربعة بأربعة مثل: ( فأما من أعطى واتقى وصدق بالحسنى فسنيسره ليسرى ، وأما من بخل واستغنى وكذب بالحسنى فسنيسره للعسرى )
4- مقابلة خمسة بخمسة مثل :أزورهم وسواد الليل يشفع لى وأنثني وبياض الصبح يغرى بى
5- مقابلة ستة بستة مثل : على رأس عبد تاج عز يزينه وفى رجل حر قيد ذل يشينه
سر جمال المقابلة : توكيد المعنى وتوضيحه وإبرازه
تطبيق:
وضح الطباق والمقابلة وأنواعهما فيما يأتي:
1- ” وتحسبهم أيقاظاً وهم رقود ليخرجكم من الظلمات إلى النور”
2- ” وأحيى الموتى بإذن الله ”
3- ” يستخفون من الناس ولا يستخفون من الله ”
4- ” فلا تقل لهما أف ولا تنهرهما وقل لهما قولا كريماً ”
5- لا تخرجوا من عز الطاعة إلى ذل المعصية
6- وتعظم في عين الصغير صغارها وتصغر في عين العظيم العظائم
7- ” وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَى وَالنَّهَارِ إِذَا تَجَلَّى )

الأستاذ محمد الدواس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تابعنا على فيسبوك close[x]