أخبار عاجلة

خبر ..المعايير الجديدة للحركة الانتقالية لرجال التعليم

تم يوم الإثنين 8 اكتوبر 2018 لقاء بين وزارة التربية الوطنية ممثلة بمديرية الموارد البشرية و ممثلي النقابات التعليمية الست الأكثر تمثيلية قطاعيا بمركز التكوينات و الملتقيات بالرباط لتدارس المذكرة الإطار الخاصة بالحركات الإنتقالية برسم سنة 2019.

وقال مسؤول نقابي حضر اللقاء في تصريح خص به تانسيفت 24 إن  وزارة التربية الوطنية اقترحت خلال نفس اللقاء على إعتماد المذكرة الإطار الصادرة سنة 2015 و إدخال تعديلات بالمذكرة المنظمة للحركات الإنتقالية.

وأضاف أنه  تم التوافق مع النقابات التعليمية على إعتماد المعايير التالية، وهي تنظيم حركة إنتقالية لأسباب صحية، وتنظيم حركة التبادل الآلي، وفتح الباب أمام الأساتذة موظفي الأكاديميات الجهوية للمشاركة بالحركة الانتقالية التعليمية، وتخفيض معيار الأسبقية بالتباري على الإنتقال من 20 سنة إستقرار بالمنصب إلى 16 سنة فقط، واعتماد شرط سنة واحدة إستقرار بالمنصب للمشاركة بالحركة الانتقالية التعليمية

و من جهة أخرى إتفقت وزارة التربية الوطنية مع النقابات التعليمية على مزيد من المشاورات فيما يخص بعض المطالب المتعلقة بتنظيم الحركات الانتقالية لبعض الفئات كإعتماد شرط سنة واحدة إستقرار بالمنصب للمشاركة بالحركات الإدارية و إستمرار مناقشة الطعون العالقة المتعلقة بنتائج الحركات الانتقالية السابقة.

منقول عن موقع تانسيفت 24

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *