النص الوظيفي: الخزف

أولا: عتبة القراءة

–    ملاحظة مؤشرات النص

أ – صاحبة النص:زكية علي مهتمة بمجال الفن

ب – مجال النص:المجال الحضاري.

ج – نوعية النص: مقالة.

د –  العنوان:   الخزف

-تركيبيا: مفرد يتكون من كلمة معرفة ب أل  .

– دلاليا: الخزف فن و صناعة قديمة تطورت بتطور الإنسان،و يشكل الطين مادتها الأولية.

ه- بداية النص و نهايته:

– البداية: تشير إلى أن الخزف إنجاز حضاري.

-النهاية: تشير إلى فضل علوم الهندسة و العمارة في تطور صناعة الخزف.

2-    بناء فرضية القراءة: بناء على العنوان و بداية النص و نهايته نفترض أن موضوع النص يتناول فن الخزف و تطوره.

ثانيا : القراءة التوجيهية:

1-    قراءة النص.

2-    شرح مستغلقاته:

+تطويع: تسخير.

+ سبل :طرق

+ابتكار: إبداع و اختراع

+تضاهي : تماثل و تشابه

+ بدائية  : أولية

+ نفيسة: ثمينة

الفكرة العامة: صناعة الخزف إنجاز حضاري عريق يواكب تطور الإنسان..

ملاحظة: التأكد من صحة الفرضية بناء على فهم النص.

ثالثا: القراءة التحليلية
1- المستوى الدالي
أ- معجم الحقول الدلالية:

صناعة الخزف تطور الخزف تطور الإنسان
الأواني المصنوعة من الخزف – تستخدم للطبخ و حفظ الماء و خزن الحبوب – أوان بسيطة – ألوان و زخارف ذات موضوعات بدائية – الطين المادة الأولية في صناعة الخزف – الصناع – الحرفيون –  الخزافة حرفة – الخزف ذو البريق المعدني – زخرفة الدور و القباب و المآذن و الأضرحة و المحاريب و جدران المساجد – تزيين الواجهات – المتاحف – الصناعة الخزفية …. أهم المنجزات الحضارية للإنسان منذ القدم –عمق التفاعل بين الإنسان و الطبيعة و تطور علاقته بها – تدرجت في التطور و الدقة بتأثرها بحركة التقدم الحضاري – تحويله إلى تحف فنية نفيسة – تطوير طرائق تصنيعه من الطريقة اليدوية إلى التحريك الكهربائي –  تطورت صناعة الخزف بتطور الحياة و اختلاف الطلب و الاستعمال – ابتكار أساليب صناعية جديدة – اجتهد الخزافون في اختراع تقنيات جديدة  … استقرار الإنسان في القرى الزراعية – هجره حياة المغاور – انتقاله من العيش في الكهوف إلى بيوت من الطين – تكوينه لتجمعاته السكنية – حركة التقدم الحضاري للمجتمعات البشرية –

ب- معجم استخدامات صناعة الخزف

ما يصنع منه الخزف الطين
ما يستخدم من أجله في القدم الطبخ و حفظ الماء و خزن الحبوب و الأواني البسيطة
ما يستخدم من أجله في الحاضر التحف الفنية – الأواني الخزفية المختلطة بالمعادن

3-    المستوى الدلالي

أ-مضامين النص:

+ صناعة الخزف إنجاز حضاري.

+ تطور صناعة الخزف بتطور الإنسان.

+ الطين هو المادة الأساسية في صناعة الخزف.

+ تطور صناعة الخزف من صناعة تستجيب للحاجيات إلى صناعة كمالية .

+ مساهمة علوم الهندسة و العمران في تطور صناعة الخزف.
ب -أساليب النص:

الأسلوب مثاله دلالته
التوكيد + الخزف صناعة تؤكد عمق التفاعل بين الإنسان و الطبيعة .

+ و قد مرت عملية تحويله ..

+ و قد تطورت صناعة الخزف ..

التأكيد على علاقة تطور صناعة الخزف بتطور الإنسان و تطور متطلباته.
التفضيل + تعد صناعة الخزف من أهم المنجزات الحضارية.

+هو أكثر المواد وفرة.

+ كان أشهرها ..

+يعد أرقى منتجات الخزف في العالم و أجودها و أجملها.

+ أشهر المتاحف ..

إبراز تميز نوع من أنواع الخزف.

3- المستوى التداولي
أ – مقصدية النص : تسعى الكاتبة إلى إبراز علاقة تطور صناعة الخزف بتطور الإنسان و تجدد متطلباته،ثم الإشارة إلى فضل علوم الهندسة و العمران في هذا التطور..

ب – قيم النص:

+ قيمة حضارية : تتجلى في كون الخزف إنجازا حضاريا من إبداع الإنسان.

+  قيمة فنية: تتمثل في جمالية صناعة الخزف.

رابعا: القراءة التركيبية

إن صناعة الخزف مظهر من مظاهر الحضارة الإنسانية ،ارتبطت بالإنسان و سايرت تطوره و تطور متطلباته،فابتكرت طرقا و أساليب عديدة و جديدة تستجيب لحاجيات الإنسان و أذواقه الراقية و الأنيقة.و قد كان لعلوم الهندسة و العمارة أثر عظيم في هذا التطور إذ بفضلها تحولت صناعة الخزف من صناعة تستجيب لحاجيات الإنسان الأساسية إلى صناعة فنية جمالية كمالية.

الأستاذ عبد الفتاح الرقاص

اترك رداً على Hamza ourahou إلغاء الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تابعنا على فيسبوك close[x]